مجتمع المرأة والطفل
Get Adobe Flash player

فرصة تدريب هامة في مجال الاعلام

(المرأة وصحافة السلام)

تطلق منظمة يوديت  بالشراكة مع مركز يمن ميديا جايد للتنمية برنامج تكنولوجيا السلام للمرأة .

سيتلقى المشاركين في الدورة معارف ومعلومات حول ادارة النزاعات وبناء السلام ودور المرأة في تحقيق السلام وتنمية  المجتمع ، بالاضافة الى مقدمة حول كيفية استخدام وسائل الاعلام المختلفة في نشر ثقافة السلام ومناهضة العنف وتسليط الضوء على مآسي وضحايا الحرب والنزاع.

** للتسجيل بهذا البرنامج يجب أن تكون مقيم في محافظة تعز - مدينة التربة .

رابط التسجيل في تعز – التربة

https://goo.gl/forms/RB47i00dK9v454pA2

برنامج تكنولوجيا السلام للمرأة

التحديث الأخير (السبت, 24 شباط/فبراير 2018 20:01)

 

سكر السعيد

صنفت منظمة السكر العالمية الأمريكية لتحاليل السكر (الآيكومزا) سكر السعيد بانه من انواع السكر  ذات  الدرجة الأولى عالميا  من حيث النقاوة وتقنية التكرير ودرجة الحلاوة واللون ومعدل العكارة والرطوبة ونسبة الكبريت والرماد وقابليته للتخزين وفقا لمؤشرات الجودة والمقاييس التي تعتمدها المنظمة في تقييمها للشركات الصناعية العاملة في مجال صناعة السكر .حيث اكد الاخ/ محمد حامد الشميري-  مدير عام الشركة اليمنية لتكرير السكر - احدى شركات مجموعة هائل سعيد انعم وشركاه (الواقعة في منطقة راس عيسى - بمحافظة الحديدة ) ان تصنيف منظمة(الآيكومزا)   جاء خلاصة  لجهود مستمرة بذلتها ادارة الشركة في مجال الجودة والاهتمام بالمنتج الذي يتصدر اليوم المركز الاول في السوق حيث وصلت حصتنا السوقية  85% مطلع اغسطس الجاري بعد ان كانت لاتمثل سوى 30% في مارس من العام 2017م وذلك من اجمالي الحصة السوقية لمنتج السكر كمؤشر حقيقي يؤكد ما يتميز به سكر السعيد من جودة جعلته  الخيار الاول للاسرة اليمنية ويحظى بثقة المستهلك الكريم في السوق المحلية والخارجية  .
مضيفا هناك انواع اخرى من السكر المستورد في السوق المحلية من دول اخرى كمصر والبرازيل لكن تلك الانواع من السكر لا ترقى ولا يمكن مقارنتها بسكر السعيد من حيث جودتها ومواصفاتها القياسية والتي ينبغي على المؤسسات الاعلامية توضيح الصورة للمستهلك حول مخاطرها واثارها المستقبلية على صحة المستهلك لعدم التزامها بالمعايير والمواصفات التي يحظى بها سكر السعيد .من جانبه قال الاخ / مدير ادارة الجودة بالشركة "سكر السعيد تتم تنقيته تنقية أولية لانتاج سكر خام  يتم بعد ذلك تكريره تكريراً تاماً عن طريق إعادة تذويب السكر الخام وتصفيته ومعالجته بواسطة الكربنه أو الفسفتة ثم نزع ما تبقى من المواد الملونة عن طريق وحدة قصر اللون وبعدها تأتي مرحلة التبخير ثم البلورة والتجفيف ثم مرحلة التعتيق والانضاج في الصوامع وإنتاج سكر مكرر بدرجة نقاوة أقل من 45 إيكومزا حسب المواصفات العالمية " وعن فترة صلاحية المنتج وتخزينه  قال "تمتد صلاحيته وإمكانية تخزينه واستخدامه إلى أربع سنوات، ويعتبر أكثر حلاوة مقارنة بغيره من  أنواع السكر المستورد من الخارج  (المستورد) إذ تبلغ نسبة السكريات القابلة للاستقطاب في سكر السعيد  أكثر من (99.9%) .. وهذا يعود إلى انخفاض درجة العكارة في سكر السعيد والتي تساوي 2 بينما تبلغ في السكر المستورد غير المكرر 198 إذ أنه كلما كانت العكارة منخفضة كلما انخفضت المواد غير السكرية وبالتالي يكون اعلى جودةبينما الأنواع الأخرى من السكر غير المكرر (المستورد ) تتم بلورته من قصب السكر مباشرة (تنقية أولية) ثم يتم تبييضه مباشرة بواسطة ثاني أكسيد الكبريت SO2. ولذا يكون غير نقي وفترة صلاحيته لا تزيد عن 8 أشهر وبعدها يبدأ تغير لونه... وعن محتوى السكر الغير مكرر ( المستورد) اضاف "محتوى الكبريت في السكر الغير مكرر (المستورد ) مرتفعة جدا حيث تساوي 11.25(جزء من المليون) فيما النسبة المسموح بها 0.62(جزء من المليون) عالميا حيث يعتبر ثاني اكسيد الكبريت مادة سامة وخطرة وفي حالة استهلاكه لفترات طويلة اذ تظهر على المدى البعيد لاستخدامه العديد من الامراض في الجهاز التنفسي بالإضافة الى احتمال الاصابة بالسرطان كما تؤكد ذلك العديد من الدراسات العلمية ولذلك ينصح بعدم استخدام السكر الغير مكرر لتغذية الاطفال .

 

فستان رقيق وأنيق جداً يناسب حفلات

الخطوبة أو عقد القران.

التحديث الأخير (الإثنين, 23 أيار/مايو 2016 14:46)

 

كيف تعتذر لطفلك بذكاء ؟؟

يُخطئ الاطفال كثيراً بحكم سنهم ، وافتقارهم للتجربة والخبرة الحياتية ، لكن قد يقع الآباء والأمهات أيضاً في الخطأ مع اطفالهم ، نتيجة ظروف معينة تجبرهم على فقدان هدوءهم وأعصابهم ، وبعدها ربما يحتارون في إيجاد طريقة مناسبة للاعتذار لأطفالهم ، تضمن استيعاب الأطفال لوجهة نظرهم ، ولا تقلل من مركزهم كسلطة أبوية وتربوية ، بحيث يبدو الاعتذار دليل قوة ، وليس إشارة ضعف في التعامل معهم ، وبالتالي اكسابهم ثقافة الاعتذار عند الوقوع في أي خطأ يرتكبونه في المستقبل .

  • الأسرة والتنمية – شؤون الطفل

خطوات الاعتذار الايجابي

اذا كنت قد فقدت اعصابك ، وتشعر بالندم عن خطأ ما ارتكبته بحق طفلك ، وترغب في الاعتذار من ه ، فعليك مراعاة بعض الخطوات المهمة لإنجاح مسعاك بالطريقة التي تكفل وضع الأمور في نصابها لكليكما ( أنت وطفلك ) :

  • أعد تقييم الموقف ، واقرأ بإنصاف الدوافع والأسباب التي تسببت في رد فعلك المبالغ ، وجعلتك تُخطئ بحق طفلك .
  • تعرَف على شعور طفلك حيال الخطأ المرتكب بحقه ، وهل ترك لديه إحساس بالقهر والغضب ، أم بالجرح والضعف .
  • درب نفسك مسبقاً على طريقة مناسبة لتقديم الاعتذار ، تُبينُ له من خلالها أنك أسأت تقدير الموقف ، وستتعامل مع هذه المواقف لاحقاً بطريقة مختلفة .
  • ابتعد عن المبالغة في تقديم الاعتذار لطفلك ، لأنه يود أن يراك قوياً ومتماسكاً مثلما تعوَد أن يراك ، واجعل غايتك من الاعتذار إبقاء خط التواصل مفتوحاً معه .
  • تأكد أن اعتذارك سيُعزز من موقفك ، ولن يُقلل بأي شكل من مكانتك كأب أو أم .
  • حاول تقديم اعتذارك بطريقة سريعة ، لأن الطفل في نفس وقت حدوث الخطأ يكون منشغلاً باستيعاب الأمور ، وتلقيه الاعذار مباشرة سيجعله يرى الأشياء بإيجابية .
  • احرص على أن يكون اعتذارك صادقاً ، وليس وسيلة لتمرير الخطأ ، وينبغي أن يتسم بالوضوح ، والاعتراف الجدي بالخطأ ، مع تأكيدك لطفلك تفهُمك لمشاعره ، وإبداء الأسف عمَا حدث .
  • اعمل على تجاوز الحدث ، وتحاشَ التفكير به لاحقاُ ، وثق من أن اعتذارك سيُعلم طفلك مبدأ تحمُل مسؤولية أفعاله ، ويشعره أكثر باحترامك .
  • في حال فقدت اعصابك – كأب أو أم ـ واضطررت لضرب طفلك ، فينبغي عليك تقديم الاعتذار المناسب ، حتى يستوعب الطفل ارتكاب الجميع للأخطاء ، وليس الأطفال وحدهم ، وبعد فترة بسيطة سيتفهم ـ ولن يتضايق بسبب ضربك له .

3 أخطاء تجنَبها

· حذار من التوسل وإظهار مظاهر الضعف أمام طفلك ، فلا تتذلل منه مهما كان نوع الخطأ ، لأن مثل هذا السلوك يخلط الأوراق ، ويُفقد الاعتذار قيمته الأخلاقية التي تريد إيصالها إليه .

· لا بتكِ أمام طفلك مهما حدث ، حتى مع يقينك بتسببك في أذاه وظلمه ، واحرص أن تكون أنت الشخص الناضج في العلاقة الثنائية بينكما .

· لتتمكن من الاعتذار بسهولة ، حاول تقويم سلوك طفلك بلطف ، ولا تلجأ مطلقاً لاتخاذ أساليب تأديبية صارمة ، فقد يؤدي مثل ذلك الى نتائج عكسية في كثير من الأحيان .


· الأسرة والتنمية – شؤون الطفل

التحديث الأخير (الأربعاء, 20 نيسان/أبريل 2016 18:08)

 

شكوى زوجات :

في بيتنا بلوووى !!

الزوج الأحمق داء بلا دواء !!


تجبرنا الحياة على التعامل مع أصناف وأنواع الطبائع البشرية المختلفة ، والتي قد يعاني منها اقرب الناس الينا خاصة الأزواج الذين تختلف طباعهم وصفاتهم فهناك العصبي وهناك المغرور والحاقد والبخيل والاحمق ، وكلها قد تتغير الى الأفضل مع مرور الوقت ، الا الحماقة ، فقد أعيت من يداويها .

ابتُليت عدد من النساء العيش مع ازواج حمقى ، ليس من السهل كسب ودهم او تجنُب غضبهم في كل صغيرة وكبيرة ، فضربهن أكيد ، وطلاقهن قريب ، وهو ما يُحول حياتهن الزوجية الى جحيم لا يطاق ، إذ ليس امامهن من حلول ، الا الصبر او الطلاق وكلاهما مُر وعلقم .. الأسرة والتنمية طرحت اشكالية رعونة الأزواج ونتائجها المدمرة على الأسرة ، فإلى التفاصيل .

  • استطلاع / وئام الصوفي

معاناة لا تنتهي

تقول عبير – ربة منزل وأم لطفلتين - : في بداية حياتنا الزوجية عانيت من تصرفات زوجي السلبية كثيرا وحاولت تجنب الكثير منها والسكوت عليها ، ومع اني كنت أدرك في قرارة نفسي بأنها تصرفات حمقاء ، لكن لساني لم يجرؤ في يوم من الايام على الاعتراف بأني تزوجت من رجل أحمق .. وتؤكد : بعد ما نفد صبري وأُرهقت أعصابي بسبب المشاكل التي يحدثها عقدت العزم على اتخاذ موقف مناسب حيالها ، ولم أجد حلاً سوى الذهاب لمنزل أهلي لأخبرهم بالتصرفات التي يفتعلها معي ، وعلى الفور حكموا عليه بأنه زوج أحمق وعقله لا زال صغيرا  ، وخيروني بين البقاء معه من أجل ابنتي ، أو الطلاق ، فاخترت البقاء معه خوفا عليهما من تصرفاته الحمقاء ، لا سيما وقد اعتاد على ضربهما بلا أسباب .

قرارات متهورة وطلاق !!

وتواصل قائلة : معاناتي بدأت حين وجدته متهوراً  ، ويتخذ قرارات متسرعة ويغامر بالدخول في مشاريع تجارية دون ان يمتلك أي خبرات فيها ، ونتيجة لهذه القرارات فقد مُنينا بالخسائر المتوقعة ، ولم يبق لنا من مُرتبه سوى أقل القليل ، وأصبحنا منذ سنتين نسكن في منزل أسرته ، ليس هذا فحسب ، فهو غالباً ما يٌعلن عليَ حرباً كلامية مؤلمة على هفات صغير تحصل مني كزيادة ملح في الطعام أو زلة لسان ، أو انشغالي عنه لدقائق ، يتخذ منها ذريعة ثم لا يمل من توبيخي لساعات طويلة ، كما أنه انسان غير صبور ، فحين يطلب شيئا لا يحتمل التأخير في تلبية طلبه ولو لدقائق ، ومع الأسف فهو ايضاً لا يهتم لمشاعري ، ومن السهل عليه ضربي وإهانتي في أي مكان ، أمام أي أحد من أهله ، او حتى حين تكون لدي ضيفة من الجارات او الصديقات .. وتستطرد : من أصعب المواقف التي حصلت لي قيامه بضربي بطريقة عنيفة ، وركله لي على بطني وأنا حامل بالشهر الخامس ، الأمر الذي تسبب في حدوث نزيف حاد ووفاة الجنين !! وما يؤكد حماقته ان اعتدائه علي كان بسبب تأخري غير المقصود في ايقاظه للسفر مع صديقه ، والأكثر غرابة انه اوصلني بعد خروجي من المستشفى الى منزل أهلي لإكمال العقاب ، ومنعني من رؤية ابنتي لمدة شهر ، حينها طلبت الطلاق ، لأنه السبيل الوحيد للخلاص من تصرفاته ، فكان لي ذلك .

ضعيف الشخصية وغضُوب بلا اسباب !!

وتبادر هيام بالقول : إذا كانت الزوجة حمقاء ، فإن الرجل سيتزوج من أخرى دون تردد ، وربما يطلقها ، ولكني أتساءل بألم : ماذا تفعل الزوجات ؟ هل من المعقول ان يلجأن للطلاق كحل ؟ هذا ما أتمنى أن أجد له جواباً، لأن حماقة زوجي اتعبتني نفسيا انا وأبنائي ..!

في بداية حياتي الزوجية فكرت كثيرا في طلب الطلاق بسبب سلوكياته الهوجاء ، ولكني تراجعت نتيجة رفض أهلي لفكرة الطلاق ونظرة المجتمع القاسية للمطلقة ، لم أكن استطيع التفاهم معه في اوقات كثيرة بسب غضبه وتهوره الذي يُعكر صفو حياتنا اليومية ، بالإضافة الى انعدام شخصيته ولجوئه الى اهله في اتخاذ أي قرار يخص حياتنا الزوجية ، فمثلا إذا رغب في شراء بعض ضروريات المنزل يذهب لسؤال جميع أفراد عائلته ، كما انه يضع مُرتبه ومفاتيح سيارته مع والده ، وزيادة في الحمق ، فإنه لا يستطيع كتم اسرار المنزل ويقص مشاكلنا اليومية على أصدقائه واهله ، وأحيانا يضرب الأطفال لأسباب تافهة ، أو بلا اسباب ، خاصة عند خسارة فريق الكرة الذي يشجعه .. وتضيف : أصبحت حياتي معه خالية من العواطف والمشاعر التي ترجوها كل زوجة من زوجها ، وأعترف بأني حاولت كثيرا نصحه وتغيير طباعه ، ولكنه انسان لا يسمع صدى صوته ، ويعتقد بأنه على صواب والآخرين على خطأ .

مُطلَقُون حمقاء !!

وتؤكد سمر بأن الكثير من الأزواج الحمقى يتساهلون في مسألة الطلاق ،وأنهم سرعان ما يُطلِقون زوجاتهم ، ثم يندمون أشد الندم على ذلك ، فالبعض يُطلق بسبب زيادة بسيطة في فاتورة التلفون ، أو لأنها رفضت إعداد الطعام له ليلة الدخلة ، أو لم تُعد وجبة الغداء حراء مرضها .. وتوضح : من أغرب قصص هؤلاء الحمقى أن أحدهم طلق زوجته بعد عشرة طويلة ، لأنه سمع بأنها رقصت في زفاف شقيقتها ، وآخر لأنها ابدت إعجابها بشخصية فنية ، بل ان احدى صديقاتي طلقها زوجها حين سمعها تتحدث بالهاتف مع شخص ، وتقول له ( انتظر حتى يخرج من البيت ، وبعدها تعال فلن أكون مشغولة ) فطلَقها على الفور ، لأنه حكم عليها بشكل متهور ، رغم انها كانت تتحدث مع شقيقها ، وطلبت حضوره للمنزل بعد خروج زوجها لرغبتها في اقناعه بخطبة فتاة معينة ، وحين علم الزوج ببراءة زوجته حاول إرجاعها إلا أنها رفضت



الغيرة الحمقاء

وتروي إيناس حكايتها قائلة : ليس من السهل عليَ خوض تجربة الطلاق للمرة الثانية ، وما يلزمني الآن هو الصبر و التحمل ، فلم أكن اعلم بأني سأتزوج للمرة الثانية من رجل أحمق لديه غيرة غير طبيعية جعلتني مُكبلة بالقيود ، ووصلت الى مرحلة الشك ، خصوصا حين اصبح لا يكف بين الحين والخر عن أسئلته المكررة عن أدق تفاصيل علاقتي بزوجي الأول ، رغم أني حاولت كثيراً إفهامه انه اصبح من الماضي ، ولا أتذكر منه شيئاً ، وأن حياتي الحالية كلها له .. وتستطرد : في أحد الايام سألني عنه ، وأصر على إجابتي ، وما أن بادرت بإجابته حتى انهال عليَ بالضرب والسب والشتم ، لهذا أنا محتارة ، ولا أعلم كيف السبيل لإرضائه ، مع أنه هو المخطئ .

صفات الزوج الأحمق

من جهتها عدَدت الأستاذة أفراح المقطري – اختصاصية اجتماعية – مجموعة منا صفات الأحمق التي تؤدي الى تكرار الخصام ، وإثارة المشاكل بين الزوجين ، وقالت : أولى صفات الأحمق العصبية المفرطة ، لأنه يجد صعوبة في التحكم بأعصابه ، ثم تهوره في اتخاذ القرارات المصيرية ، وسوء الظن ، وزيادة التحسس ، وغالباً ما يكو سريع الغضب والرضا ايضا ، لا يتنازل عن قناعاته حتى لو كان على خطأ ، ويصعب عليه الثبات على موقف معين ، ودائماً ما يتسبب في استفزاز من حوله وإثارة أعصابه ، ولا يتوقف عن إثارة المتاعب مع الكل ، لأنه لا يهتم بمشاعر الغضب والتوتر لدى ضحاياه ، وعادةً هو أكثر من يعاني من حمقه ، فمثلا قد يلجأ لحرمان نفسه من أمور كثيرة حتى يُرضي طبعه الغريب ، وفي كثير من الأحيان يؤدي ذلك الى فرار المقربين منه ، حتى يغدو بغيضا ومنبوذا من مجتمعه ، وكم سمعنا عن زوجات انفصلن عن أزواجهن لا لشيء إلا لأن الأزواج مصابون بداء الحماقة ، فأيام الزعل والكآبة لديهم اكثر من أيام الهدوء والراحة ، والبعض منهم يقوم بتعكير صفو حياة أسرته ( زوجته وأطفاله ) ، وربما يصل الحال به الى ضربهم وتوجيه الشتم المستمر لهم عند كل موقف مهما كان نوعه ، ومن هنا لا بد ان يكون دور الزوجة قويا وثابتا حتى تبتعد عن كل ما من  شأنه إثارة المشاكل ، ويتطلب منها هذا امتلاك عناصر الذكاء والحكمة والتريث قبل القيام بأي خطوة قد تضرها ، كما يجب عليها – بعد معرفة طباع زوجها – تجنٌب الاحتكاك معه في كل ما يغضبه ، وعدم تصعيد المشاكل بالإعراض عنها حتى لا ينتقل اليها داء الحماقة .. ونؤكد على الزوجات صعوبة تغيير سلوك الشخص الأحمق فجأة ، ومن تلقاء نفسه ، وبالمثل فليس من السهل تغيير طباعهن معهن ، ولكن يلزمهن استبدال ردة أفعالهن تجاه سلوكهم ، بما يضمن عدم تصعيد المشاكل وخلق المتاعب .


الزوج الأحمق داء بلا دواء !!

التحديث الأخير (الثلاثاء, 10 أيار/مايو 2016 11:29)

 
المزيد من المقالات...