الكوليرا تقتل شخصاً واحدا كل ساعة في اليمن
Get Adobe Flash player
Share

الكوليرا تقتل شخصاً واحدا كل ساعة في اليمن

مركز يمن ميديا جايد.

الاسرة والتنمية

افادت منظمة “أوكسفام” الدولية الإنسانية، في اخر تقريرها لها  ، انّ وباء الكوليرا يقتل شخصاً واحداً تقريبا كل ساعة في اليمن، داعية إلى بذل جهود كبيرة في مجال المساعدات، والوقف الفوري  للحرب.

واشارت المنظمة، إنّ “وباء الكوليرا المتفشي في اليمن، يقتل شخصا واحدا تقريبا كل ساعة، محذره : اذا لم يتم اتحاذ الاجراءات الكفيلة باحتواء المرض ، فإنه سيهدد حياة آلاف الأشخاص في الأشهر القادمة”.

واكد التقرير إن  عدد حالات الإصابة بالكوليرا في اليمن قد يصل إلى 150 ألف حالة خلال الاشهر القادمة مع وجود توقعات تجعل التقديرات ترتفع إلى 300 ألف حالة”.

وأضاف التقرير أن” تفشّي وباء الكوليرا جاء بعد عامين من الحرب  التي عملت على تدمير  أنظمة الصحة والمياه والصرف الصحي، وقيّدت بشدة الواردات الأساسية التي تعتمد عليها البلاد، وأدت إلى ترك الملايين من البشر على بُعد خطوة واحدة من المجاعة”.

وقال المدير القُطري في منظمة أوكسفام، سجاد محمد ساجد، إن “اليمن بات على حافة الهاوية، هو الآن تحت رحمة وباء الكوليرا المنتشر والمميت بسرعة”.

ولفت إلى أن علاج الكوليرا بسيط “لكن استمرار القتال يجعل المهمة صعبة ومضاعفة، كما أن هناك حاجة الآن إلى بذل جهود كبيرة في مجال المعونة. ويتعين على مؤيدي هذه الحرب في عواصم غرب وشرق أوسطية الضغط على الأطراف في المعارك للتوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار و السماح لفرق الصحة العامة والعاملين في مجال المساعدات بالاضطلاع بهذه المهمة “.

ودق التقرير ناقوس الخطر حول تفشّي الوباء الذي “سيكون واحداً من أسوأ أحداث هذا القرن، ما لم تُبذل جهود ضخمة وفورية للسيطرة عليه”.

ودعت منظمة أوكسفام، من خلال تقريرها، الدول الغنية والمنظمات الدولية، إلى  الوفاء  بوعودها وتقديم الدعم بقيمة 1.2 مليار دولار من المساعدات التي قدمها المانحون في مؤتمر دعم الجانب الإنساني في اليمن، الذي عُقد في جنيف نهاية إبريل/نيسان الماضي.

وبدأ تفشّي وباء الكوليرا، في أكتوبر/تشرين الأول 2016، وتزايد حتى ديسمبر/كانون الأول من نفس العام، ثم تراجع، لكن من دون السيطرة الكاملة عليه. وعادت حالات الإصابة إلى الظهور مجددا بشكل واضح، نهاية إبريل/نيسان الماضي.

Share

التحديث الأخير (الثلاثاء, 13 حزيران/يونيو 2017 17:12)

 

أضف تعليق


كود امني
تحديث